ابن تيمية و

خلق الله -تعالى- الإنسان في أحسنِ تقويم، وزَوَّده بأعضاء يُدرِك بها نفسه أولاً، ثم العالَم المحيط به، وما يطرأ عليه من متغيرات وحوادث. لم يتضمن تاريخنا الإسلامي القديم والمعاصر رجلًا نافح عن عقيدة أهل السنة والجماعة وعالمًا نحريرًا سعى لهدم البدعة وتصدى بقوة للفرق الضالة من معتزلة

2023-01-31
    مسلسل ك
  1. الدعاء
  2. كان لابن تيمية -رحمه
  3. العالم الفذ و”ظل” ابن تيمية
  4. 266,352 likes · 231 talking about this